اعداد المجلة

العدد الثامن عشر بعد المئة

كلمة العدد 118

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الصادق الأمين وآله الطيبين الطاهرين وصحبه الغر الميامين وبعد …

يعد العدد 118 لشهر أيلول من عام 2016 من الأعداد المكملة لسلسة طويلة من الانجازات العلمية التي دأبت كلية الآداب عمومها وإدارة مجلة الآداب خصوصها ، على إصدار هذا السفر الذي يضم تلك الجهود المبذولة من قبل أساتذة وباحثين أكاديميين لهم باعاً طويلاً في مجال تخصصاتهم العلمية ، ولعل الله أن يبارك هذا المنجز الثقافي والفكري  لكل من ساهم في إنجاح هذا العمل ومن أجل أن يواصل الباحثين في إداءهم المميز وحرصهم على البذل والعطاء في شتى ميادين المعرفة الإنسانية والعلمية .

ضم هذا العدد عدداً من البحوث العلمية التي تم تقسيمها على منهجية علمية رصينة وقد إرتأت إدارة مجلة الآداب أن يكون تقسيم البحوث أولاً على الأقسام العلمية التي هي عماد كلية الآداب أبتداءاً من (قسم اللغة العربية ، وقسم علم الاجتماع ، وقسم التاريخ ، وقسم علم الآثار ، وقسم علم الجغرافية ) وبعدها جاءت البحوث التي تهتم بالعلوم التربوية والنفسية ، هذا ما يخص القسم الأول وهو باللغة العربية ، وجاء القسم الثاني الذي ضم البحوث المكتوبة باللغة الانكليزية . وقد راعينا في هذا التقسيم التسلسل الأبجدي لأسماء الباحثين من الأساتذة والمتخصصين في هذا العدد ، وقد كان عدد البحوث المكتوبة باللغة العربية 25 بحثاً ، والبحوث المكتوبة باللغة الانكليزية واللغات الأخرى 4 بحوث .

إن إنجاز هذا العدد ما هو إلا ثمرة جهود هيئة التحرير السابقة والحالية التي أدت واجبها بكل تفاني وإخلاص من أجل أن تضع بين أيديكم الكريمة هذا السفر من المعرفة ، ونبارك لهيئة التحرير هذا الانجاز وكذلك نأمل أن نحقق ما نصبوا إليه من الارتقاء والتطور والاتقان في عملنا والتألق والجودة إن شاء الله تعالى .

نرجو من الله أن يوفق الجميع لعمل الخير في طريق العلم والتقدم في كافة الميادين الأخرى ومن أجل أن نوصل رسالتنا الثقافية والعلمية التي ما أنفكت كلية الآداب أن توصلها لجميع طلاب العلم والمعرفة وخدمة لهذا الوطن العزيز …. ومن الله التوفيق .

 

أ.د. منذر علي عبد المالك

رئيس تحرير مجلة الآداب

لمعاينة جدول محتويات هذا العدد من البحوث المنشورة اضغط على الرابط التالي: اضغط هنا

لمعاينة وتصفح البحوث المنشورة في هذا العدد اضغط على الرابط التالي:البحوث المنشورة في العدد 118

تعليق واحد

  1. نتمنى لأعضائها مزيدا من التقدم، ونشكرهم على ما يبذلون من جهد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*